تعادل إيجابي بين منتخب مصر ومنتخب كينيا 1/1

مصر وكينيا 1/1
منتخب مصر يتعادل مع منتخب كينيا 1/1

المنتخب المصرى يتعادل إيجابيا 1/1 مع المنتخب الكينى فى المجموعة السابعة المؤهلة لكأس الأمم إفريقيا على إستاد الجيش ببرج العرب.

تشكيل منتخب مصر اليوم أمام كينيا

حراسة المرمى: محمد الشناوي.

خط الدفاع: عبد الله جمعة، أحمد فتحي، أحمد حجازي، محمود علاء.

خط الوسط: طارق حامد، عمرو السولية، حسين الشحات، تريزيجيه، أفشة.

خط الهجوم: محمود كهربا.


يذكر، أن مواجهة اليوم هي المباراة الرسمية الأولى للمنتخب تحت قيادة البدري، بعد خوض وديتين أمام ليبيريا وبوتسوانا.

غاب عن المباراة الكثير من العناصر المؤثرة كمحمد صلاح وأحمد حسن كوكه وعبد الله السعيد.

الشوط الأول:-

بدأ الشوط الأول بأداء متوازن للمنتخب المصرى حتى الدقيقة 5 حيث يستغل تريزيجيه لاعبنا المحترف فى أستون فيلا الإنجليزى ومن خطأ لحارس المرمى يلتقطها تريزجيه ويسددها بقوة مباشرة يمين العارضة.

تعطل اللعب أكثر من 5 دقائق نتيجة إصابة باتريك حارس مرمى كينيا بسبب شوطه للأرض يفشل الفريق الطبى فى علاجه ليتم تغييره إضطراريا بالحارس البديل.

بدأت محاولات سيطرة وإستحواذ من المنتخب المصرى ليضيع محمود كهربا هدف مؤكد من إنفراد بالمرمى يلعبها ضعيفة فى يد الحارس.

يتفوق محمد الشناوى على نفسه ويصد عدة تسديدات قوىة من خارج خط ال 18 من ميشيل أولونجا ومن أيوب كمبى.

فى الدقيقة 41 ومن خطأ من أحد مدافعى كينيا فى إعادة الكرة ضعيفه لحارس المرمى فيقطعها كهربا ويسددها فى المرمى الخالى محرزا الهدف الأول للمنتخب.

رغم الهدف المصرى إلا أن الشوط الأول لم يرقى للمستوى المأمون وخلى تماما من المتعة.

الشوط الثاني:-

بدأ تماما كما بدأ الشوط الأول ببطء شديد فى التحضير والتمرير للمنتخب المصرى وصحوة من فريق كينيا.

الدقيقة 55 يستبدل حسام البدرى حسين الشحات الغير موفق تماما ليحل مكانه أحمد السيد زيزو.

دقيقة 64 تغيير ثانى لمنتخب مصر بخروج محمد مجدى قفشة ونزول محمد الننى المحترف فى بشكتاش التركى.

الدقيق 66 يعيد النظر الكرة للخلف فيقطعها ميشيل أولونجا مسجلا هدف كينيا الأول.

الدقيقة 74 يخرج عمرو السلية  ليدخل الملعب أحمد جمعه لتعزيز الجانب الهجومي للمنتخب.

فى الدقيقة 80 كاد المنتخب المصرى يحرز هدف يخرجه حارس كينيا من على خط المرمى ويعيدها للملعب ويشتتها الدفاع لضربة ركنية.

منتخب مصر اليوم سئ للغاية دفاعا وهجوما ولو لعب المنتخب بنفس الروح التى يلعب بها منتخبنا الأولمبى تحت 23 لتغير الوضع تماما.

جدير بالذكر أن المنتخب المصرى سيقابل منتخب جزر القمر فى التاسع عشر من شهر نوفمبر الحالى.


د.محمد جلال
كاتب المقالة
كاتب ومحرر في موقع إهتمامات العرب .

جديد قسم : مباريات

إرسال تعليق